الرئيسية

Printer-friendly version

مجلس الاعيان//مديرية الاعلام والاتصال - بحثت لجنة التربية والتعليم في مجلس الأعيان برئاسة العين الدكتور وجيه عويس، يوم الثلاثاء، مع نقيب المعلمين الدكتور أحمد الحجايا، القضايا المعنية بالتعليم وأدواته، وعلى رأسها تحديات نقابة المعلمين والعلاوة المهنية، وآليات وسبل رفع مستوى التعليم.

 

وقال العين عويس: إن العملية التعليمية تراجعت في مستواها عن السابق، مؤكدًا أهمية دور النقابة في رفع مستوى التعليم كمحور رئيس في النهوض بقطعات الدولة المختلفة، مشيرا إلى خطورة الإضراب الذي يلحق الضرر بالطلبة في مختلف المراحل الدراسية، داعيًا إلى الابتعاد عنه في الخيارات التي تتخذها النقابة لتحصيل مطالبها.
وأكد أن نقابة المعلمين من أهم الكيانات المهنية في المملكة؛ لارتباطها بشكل مباشر بشريحة كبيرة من المجتمع سواء على صعيد المعلمين أو الطلبة.
وعرض النقيب الحجايا لأبرز التحديات التي تواجه النقابة ومنتسبيها ومطالبهم في المجالين التطويري والمادي، مشيرًا إلى أهمية العناية بمحاور العملية التعليمية الأربعة؛ الطالب والمنهاج والمدرسة والمعلم.
ونفى النقيب نية النقابة تنفيذ إضراب مع بداية العام الدراسي، لعدة اعتبارات، أهمها مصلحة الطالب خصوصا بعد إحالة 4 آلاف معلمة ومعلم إلى التقاعد، مؤكدًا تمسك النقابة بطلب علاوة 50 بالمئة حتى تصل إلى 150 بالمئة.
وأكد أهمية إعادة النظر بالقرار الذي يسمح لمعلمات ومعلمي الوزارة الانتقال للوزارات والمؤسسات والدوائر الحكومية الأخرى، بهدف تحصيل امتيازات أكبر والتي تتصدرها الامتيازات المالية، داعيًا إلى أهمية دراسة ما اسماه بـ"الظاهرة"، وإيجاد الحلول الناجعة لها.
من جهتهم، أكد الأعيان أهمية المعلم ودوره في النهوض بمختلف القطاعات الوطنية، وعلى رأسها القطاع التعليمي بمختلف أشكاله.
واتفق أعضاء اللجنة على رفع توصية لأصحاب القرار والجهات المعنية، بزيادة مخصصات المعلمين في موازنة عام 2020.

كلمة رئيس المجلس

يشكل اطلاق البوابة الالكترونية (الموقع الالكتروني) لمجلس الاعيان ، انطلاقة جديدة ، وخطوة من خطوات الاصلاح والتطوير الشامل ، التي نعمل عليها ، بهدف تعزيز التواصل مع الجمهور

اقرأ المزيد

المكتب الدائم

يتألف المكتب الدائم لمجلس الأعيان من الرئيس ونائبيه ومساعديه ، حيث يتم انتخاب نائبي الرئيس ومساعديه لمدة سنتين

اقرأ المزيد

الخطة الوطنية الشاملة لحقوق الإنسان

2016 - 2025