الرئيسية

Printer-friendly version

مجلس الاعيان// مديرية الاعلام والاتصال- أكد رئيس مجلس الأعيان بالإنابة الدكتور معروف البخيت، أن المنطقة لن تشد سلامًا وإستقرارًا إلا بحل القضية الفلسطينية، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة، إستنادًا على قرارات الشرعية الدولة المتعلقة بالقضية الفلسطينية وحل الدولتين.

 

وقال خلال لقائه، اليوم الأبعاء،في مكتبه بدار مجلس الأعيان، نائب رئيس المعهد الديمقراطي الوطني في أمريكا، السيناتور السابق توماس داشل، إن العلاقات الأردنية الأمريكية "إستراتيجية"، مؤكدًا على أهمية زيادة الدعم الأمريكي المقدم للأردن، لتمكينه من مواجهة التحديات الناجمة عن الأحداث والصراعات في المنطقة.

 

وتم خلال اللقاء بحث مختلف القضايا المتعقلة بالمنطقة، وخاصة الأزمة السورية وأثارها الإقتصادية على الأردن، وأهمية عودة الأمن والاستقرار للمنطقة.

 

وعلى ذات الصعيد، ألتقى عددًا من الأعيان، بالسيناتور الأمريكي السابق توماس داشل، والوفد المرافق معه، والمكون من رئيس مكتب الديمقراطية الحقوق والحكم الرشيد في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) شون أوزنر، ورئيس المعهد الديمقراطي الوطني الأمريكي في الأردن أريانيت شيهو.

 

وتم خلال اللقاء الذي ترأسه رئيس اللجنة المالية والاقتصادية بمجلس الأعيان رجائي المعشر عرض مراحل تطور الحياة الديمقراطية في المملكة، ومختلف الاصلاحات الشاملة التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني بشكل مباشر، وعلى رأسها الحياة السياسية، الهادفة لتعزيز الحريات العامة، حيثُ أشار المعشر إلى الأوراق النقاشية التي طرحها جلالة الملك وشكلت رؤية واضحة حول مختلف المجالات الحياتية.

 

وأوضح آليات العمل البرلماني في المملكة وتركيبة مجلس الأمة بشقيه، وسلسلة الإجراءات المتبعة بين المجلسين من طرف والحكومة من طرف أخر في دراسية القوانين والسياسيات والاستراتيجيات، مؤكدًا أن مجلس الأعيان بدوره يرفع توصياته حول مختلف القضايا إلى الحكومة، التي "عادة ما تاخذها بعين الأعتبار وتعمل بها" بحد تعبيره.

 

وأكد المعشر عمق العلاقة التي وصفها بـ"الإستراتيجية" بينالمملكة والولايات المتحدة والأمريكية، وتوافق البلدين الصديقين حول عدد من القضايا، وعلى رأسها محاربة الإرهاب.

 

بدوره قال نائب رئيس المعهد الديمقراطي الوطني في أمريكا، السيناتور السابق توماس داشل، إن الأردن قدم نموذجًا للعالم أجمع بما فيه الولايات المتحدة الأمريكية، في استضافة اللاجئين عبر سنوات عديدة، إلى جانب أن الأردن تخطى التحديات المختلفة، وحافظ على أمنه وإستقراره.

 

وعبر عن قوة العلاقة والشراكة التي تجمع بلاده مع ما وصفه بـ"البلد الرائع"، وإستمراريتها من خلال التواصل والتعاون لسنوات عديدة على مختلف المستويات الحكومية والشعبية.

 

وتم خلال اللقاء الذي حضروه كل من مساعد رئيس مجلس الأعيان العين ياسرة غوشة، والدكتور وجيه عويس، ورئيس لجنة الإعلام العين يوسف الجازي، والعين أيمن حتاحت، والعين حسن أبو نعمه، والعين الدكتور عبدالله موسى، والعين صخر دودين، والعين فداء الحمود، بحث مختلف القضايا ذات الإهتمام المشترك، وسيبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

كلمة رئيس المجلس

يشكل اطلاق البوابة الالكترونية (الموقع الالكتروني) لمجلس الاعيان ، انطلاقة جديدة ، وخطوة من خطوات الاصلاح والتطوير الشامل ، التي نعمل عليها ، بهدف تعزيز التواصل مع الجمهور

اقرأ المزيد

المكتب الدائم

يتألف المكتب الدائم لمجلس الأعيان من الرئيس ونائبيه ومساعديه ، حيث يتم انتخاب نائبي الرئيس ومساعديه لمدة سنتين

اقرأ المزيد

الخطة الوطنية الشاملة لحقوق الإنسان

2016 - 2025