الرئيسية

Printer-friendly version

مجلس الأعيان// مديرية الإعلام والإتصال- أوصت لجنة مبادرة الحوار الوطني الشبابي في مجلس الأعيان، بإيجاد استراتيجية لتشجيع الثقافة والتربية السياسية الوطنية في الجامعات ومراكز الشباب.

وجاءت توصيات اللجنة، خلال اجتماعها اليوم الثلاثاء، برئاسة العين رابحة الدباس، على خلفية لقاء اللجنة مع ممثلي الفعاليات الشبابية من المحافظات المخيمات والبوادي.

وقالت العين الدباس إن التوصيات التي وضعتها اللجنة بصورة مبدئية، سيتم رفع بعضها لرئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، الذي سيخاطب الجهات المعنية بها لاتخاذ اللازم .

وبينت أن التوصيات تضمنت دعوة لمأسسة الحوار الشبابي لبناء ثقافة مدنية عصرية وثقافة مجتمعية، إلى جانب التدرج بانضمام الشباب للأحزاب، ومنحهم حوافز مشجعة لمشاركاتهم السياسية.

وأشارت الدباس إلى أن هناك توصية تدعو إلى العمل على دراسة احتياجات طلبة الجامعات فيما يتعلق بقطاع النقل، وذلك من خلال التنسيق بين الجامعات وهيئة تنظيم النقل البري، بهدف وضع آلية تتعلق بتقديم خدمة النقل للطلبة بأسعار مخفضة، يمكن أن تكون عبر بطاقات مدفوعة مسبقًا.

وأضافت أن توصيات اللجنة ركزت على أهمية التعاون والتنسيق بين الجهات المختلفة بهدف دعم المسؤولية الاجتماعية والشبابية، فضلًا عن تشجيع القطاع الخاص والمؤسسات الأهلية على المساهمة بفاعلية وجدية في دعم البرامج الشبابية، بهدف تشجيعهم على الابتكار والإبداع.

واشارت، إلى أن اللجنة وضعت ضمن خطة عملها المستقبلية، آلية خاصة بنشر رسائل توعوية وتثقيفية تستهدف الفئات الشبابية في مختلف المجالات السياسية من خلال حساب اللجنة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأوضحت أن اللجنة مستمرة في عقد لقاءاتها المتنوعة مع مختلف الدوائر والمؤسسات والوزارات الحكومية ذات الشأن الشبابي يتصدرها زيارة ميدانية لمحافظة جرش، وتشبيك الشباب مع تلك الجهات بعد الاستماع لأفكارهم وملاحظاتهم ومبادراتهم وهمومهم وأبرز التحديات التي تواجههم.

كلمة رئيس المجلس

يشكل اطلاق البوابة الالكترونية (الموقع الالكتروني) لمجلس الاعيان ، انطلاقة جديدة ، وخطوة من خطوات الاصلاح والتطوير الشامل ، التي نعمل عليها ، بهدف تعزيز التواصل مع الجمهور

اقرأ المزيد

المكتب الدائم

يتألف المكتب الدائم لمجلس الأعيان من الرئيس ونائبيه ومساعديه ، حيث يتم انتخاب نائبي الرئيس ومساعديه لمدة سنتين

اقرأ المزيد

الخطة الوطنية الشاملة لحقوق الإنسان

2016 - 2025