الرئيسية

Printer-friendly version

مجلس الاعيان// مديرية الاعلام والاتصالالتقى رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز في مكتبه اليوم بدار مجلس الاعيان، اليوم الخميس، الامين العام لرابطة العالم الاسلامي الشيخ محمد عبدالكريم العيسى، وبحث معه اهمية تعزيز دور الخطاب الديني المستنير، في مواجهة الفكر الارهابي والتطرف، وخطاب الكراهية.

 

وقال رئيس مجلس الاعيان، "ان ما نشهده من حملات لتشويه الدين الاسلامي وربطه بالارهاب، بسب ما تقوم به الجماعات التكفيرية والارهابية، من قتل وتدمير، باسم الدين ، يرتب على علماء الامة، وخاصة رجال الدين مسؤولية كبيرة ، بالعمل على ازالة الصورة النمطية لدى الغرب، بان الاسلام دين قتل، ويشجع على الارهاب والتطرف".

 

وبين الفايز، ان جلالة الملك عبدالله الثاني، وبحكم شرعيته، الدينية والتاريخية ، يقوم بجهود كبيرة ومتواصلة من اجل توضيح صورة الاسلام الحقيقية للغرب وكافة الشعوب، وقد اطلق جلالته رسالة عمان التي تؤكد على وسطية الاسلام واعتداله، وتوضح حقيقة الدين الاسلامي والقيم والمبادئ النبيلة التي يحملها ويدعو اليها، اضافة الى عقد العديد من المؤتمرات والحوارات التي تدعو الى قبول الاخر وتعظيم القواسم المشتركة بين الاديان السماوية.

 

واشار رئيس مجلس الاعيان، الى ان الامتين العربية والاسلامية، هما الاكثر معاناة من الارهاب، ودفعتا اثمانا باهظة، جراء العمليات الارهابية البشعة، التي تقوم بها قوى الشر والظلام.

 

وتم خلال اللقاء، التأكيد على عمق العلاقات الاردنية السعودية في مختلف المجالات، اضافة الى رفض الارهاب والتطرف بكافة اشكاله، وادانة كافة العملية الارهابية، التي ينفذها خوارج العصر، اذ ان محاربة الارهاب تستدعي ان يبادر علماء الدين وخطباء المساجد، الى تغيير ادوات مواجهة هذه القوى الظلامية، وذلك باستخدام لغة العقل والحجة والخطاب المستنير، ذلك ان الخطاب العاطفي البعيد عن معالجة المشكلات لا يحقق النتيجة والهدف المنشود في القضاء على فكر هذه المجموعات البائسة.

 

وحضر اللقاء رئيس منتدى الوسطية العالمي مروان الفاعوري ، والوفد المرافق لامين عام رابطة العالم الاسلامي .

كلمة رئيس المجلس

يشكل اطلاق البوابة الالكترونية (الموقع الالكتروني) لمجلس الاعيان ، انطلاقة جديدة ، وخطوة من خطوات الاصلاح والتطوير الشامل ، التي نعمل عليها ، بهدف تعزيز التواصل مع الجمهور

اقرأ المزيد

المكتب الدائم

يتألف المكتب الدائم لمجلس الأعيان من الرئيس ونائبيه ومساعديه ، حيث يتم انتخاب نائبي الرئيس ومساعديه لمدة سنتين

اقرأ المزيد

الخطة الوطنية الشاملة لحقوق الإنسان

2016 - 2025